عادات وتقاليد مصر في شهر رمضان المبارك

كتبت / إسراء عبدالحافظ

0 194


شهر رمضان يشهد احتفال كبير بقدومه عبر العصور من إستعدادات وتجهيزات بالغة بقدومه ومصر لها من عادات وتقاليد وذكريات كبيرة سجلها الأدباء والكتاب في رواياتهم منهم الأديب نجيب محفوظ وغيره من الأدباء.
الشارع المصري يتغير شكله عند رؤية الهلال إلي احتفال كبير وجميل بقدوم شهر رمضان المبارك أعاده الله علي الأمة العربية بالخير واليمن والبركات؛يذهب الناس إلي الأسواق لشراء لوازم واحتياجاتهم الرمضانية من المشروبات المصرية الخاصة بشهر رمضان ويقوموا بتزين الشوارع بالفوانيس والزينة الرمضانية وتتحول الأطفال بالشوارع والحدائق والمناطق الأثرية مثل الحسين وشارع المعز بالفوانيس وينشدون أغاني رمضان الجميلة.

ومن الظواهر الأساسية لشهر رمضان المبارك أن تمتلئ المساجد بالمصلين وتشهد المساجد إقبالا كبيرا علي صلاة التراويح .وأيضا يقبلون علي صلاة التهجد بعد منتصف الليل وأيضا الإعتكاف بالمساجد مثل مسجد عمرو بن العاص .
يمتنعون الناس عن ارتداء الملابس الغير لائقة بهذا الشهر العظيم ويمتنعون عن شرب الخمر.

مدفع الافطار.. اضرب، جملة يعشقها وينتظرها الإنسان المصري في كل مكان عند مغيب شمس كل يوم من أيام شهر رمضان المعظّم، وبطل هذه الجملة هو المدفع الذي ارتبط دويه في وجدان الإنسان المصري باجتماع شمل العائلة والدفء الأسري مهما سافر أو ارتحل بعيدًا؛ ولمدفع رمضان حكايات وقصص وتاريخ كان في بعضها البطل الرئيسي، وفي الأخرى الراوي، وفي بعض الأحيان اكتفى بدور الكومبارس، ولكنه رغم ذلك ما زال يثير في نفوسنا دومًا الحنين إلى رمضان ولياليه.
بالنسبة للمائدة الرمضانية تكون مليئة ومتنوعة من المأكولات والمشروبات المتميزة حيث يبدأ الناس بالإفطار بالتمرهندي والعرق سوس والخروب والقمر الدين انا بالنسبة لمائدة الإفطارتمتلئ المائدة بأجمل وأشهر المأكولات المصرية منها المكرونة بالبشاميل والمحشي بأنواعه والدجاج النسوي والكفته والكبار والملوخية والشوربة والسلطات الخضراء .

تعليقات
Loading...
error: Content is protected !!